تراث

علمية لجرد المواقع الأثرية بجنوب ولاية النعامة

16/02 14h31

النعامة - شرعت اليوم الأربعاء بعثة تضم مختصين في علم الآثار من المركز الوطني للبحوث في عصور ما قبل التاريخ وفي التاريخ والإنسان للجزائر العاصمة في جولة علمية واستكشافية لجرد المواقع الأثرية الواقعة بالجهة الجنوبية لولاية النعامة كما استفيد لدى مديرية الثقافة.

وتأتي هذه الجولة العلمية في إطار تجسيد إتفاقية بين مخبر التراث الأثري وتثمينه لجامعة تلمسان وقطاع الثقافة بالنعامة حيث سيطلع المختصون على العديد من المواقع التي تحتاج إلى الجرد والتمحيص من أجل إعداد بطاقات تقنية حول مواقع تعود إلى عصور غابرة والتي لا يزال أغلبها محفوظا تحت الأرض كما أوضح مسؤول البعثة براهيم هيلالي.

وستمكن هذه المعاينة الميدانية التي تستمر إلى غاية 20 فبراير الجاري من جمع أكبر قدر من المعلومات حول الآثار المتواجدة عبر مناطق عين الصفراء ومغرار وتيوت بجنوب الولاية منها القصور القديمة ومحطات النقوش الصخرية وغيرها من معالم التراث التاريخي الذي تزخر به المنطقة تحسبا لإنشاء خريطة أثرية وطنية من أجل إعادة الاعتبار لبعض المعالم القديمة عن طريق ترميمها وحمايتها يضيف نفس المصدر.

ويتضمن برنامج زيارة البعثة التي يشارك فيها أيضا ناشطون جمعويون وطلبة جامعيون وأساتذة مهتمين بتاريخ المنطقة التحسيس بضرورة المحافظة على هذه المواقع الأثرية التي تعد بمثابة الذاكرة الجماعية للحقب ومختلف العصور التاريخية التي مرت بها المنطقة ودعوة سكان الجهة والمنتخبين المحليين إلى تجنيبها أية عملية من شأنها الإضرار بما تبقى من معالمها التي تعرض البعض منها للتشويه والتدهور كما قال بدوره الباحث بوحميدة محمد المشارك في هذه البعثة.

وفي إطار الجهود التي تبذل على مستوى الولاية بهدف ترقية التراث المادي والمحافظة على المعالم الأثرية والتاريخية أجريت العديد من عمليات للترميم وإعادة الاعتبار و التي مست خمسة قصور عتيقة على وجه التحديد وسمحت بإعادة تشكيل وبناء المداخل الرئيسية والدروب والأزقة والساحات كما أضاف من جهته مسؤول مصلحة التراث الثقافي بمدرية الثقافة العربي منصور.

وتتميز ولاية النعامة بأكثر من 150 محطة للنقوش الصخرية للإنسان الحجري القديم ما زالت آثارها بادية للعيان ترمز للحياة البدائية. كما أن العديد من المواقع الأثرية لا تزال عذراء لم تنجز فيها تنقيبات مختصة ولم يتم تصنيفها حيث سيتم اللجوء إلى مسح طبوغرافي لجميع هذه الأماكن لاستكشاف محتوايتها ولتحديد الأولويات لعملية الجرد وإعداد مخططات لحمايتها كما أشير إليه.

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • تأسيس جمعية النادي الحرفي لصناعة المجوهرات والحلي التقليدية بوهران...اقرأ المزيد
  • وهران:تجسيد قريبا السطر الثاني من قافلة الذاكرة الوطنية التي تنظمها المصلحة الولائية للأرشيف...اقرأ المزيد
  • تيسمسيلت: مناورة افتراضية حول إخماد حريق بمستشفى ...اقرأ المزيد
  • وهران : إطلاق سياحة الصيد البحري في 20 مايو...اقرأ المزيد
  • وهران: عيد الورود من 10 إلى 20 مايو...اقرأ المزيد
فيديو